قرّرت اللجنة التأديبية في ​الاتحاد الايطالي لكرة القدم​ إجبار نادي ​باليرمو​ على الهبوط إلى الدرجة الثالثة من الدرجة الثانية، بسبب مخالفات مالية. واوضح الاتحاد الإيطالي في بيان له :" إسقاط باليرمو الى المركز الاخير في الدرجة الثانية وبالتالي الهبوط الى الثالثة".

وتم توجيه إتهامات الى نادي جزيرة صقلية بمخالفات في الادارة المالية من قبل العديد من المسؤولين السابقين، بمن فيهم رئيسه السابق ماوريسيو زامباريني.

وأنهى باليرمو دوري الدرجة الثانية في المركز الثالث وكان يتوجب عليه خوض دورة فاصلة للتأهل الى الاولى بمواجهة أندية بينيفينتو وبيسكارا وهيلاس فيرونا ولا سبيتسيا وسيتاديلا.