برهن اللاعب ​وائل عرقجي​ مرّة أخرى انّه رقم صعب وخطير في كرة السلّة ولذلك تتهافت الفرق لتوقيع عقود معه للموسم المقبل، فقد علمت مندوبة صحيفة "السبورت" الالكترونية ان فرق عديدة قدّمت عروضا للعرقجي، واكتفى وائل بالقول انّه لا يدري اين سيكون الموسم المقبل.

وتعليقا على حركة "تكتيف اليدين" امام مقاعد الفريق المنافس بعد تسجيل سلّة خطيرة، قال وائل انّها بدأت بشكل عفوي، واصبح يستعملها، وتابع لمندوبة صحيفة "السبورت" الالكترونية انّ الأهمّ انهم فازوا بالبطولة ولا شيء شخصي في هذه الحركة او استفزازي، انّها تعبير عفوي عن لحظة مهمة في المباراة. واعتبر ان فريق ​بيروت​ قام بمجهود كبير وقدّم مستوى رائع.

وردّا على توتّره وغضبه مرات عديدة خلال المباريات، قال انّ السبب هو انّه يتحمس كثيرا خلال المباراة، ويلعب من كلّ قلبه وبشغف كبير. واهدى المباراة للاعب السادس، الجمهور، الحاضر دائما لمواكبة ودعم فريقه.

ووصف ​الرياضي​ بأنه فريق بطل،

وهو افضل ناد في لبنان، الرياضي بطل لبنان.