نجح لاعب نادي ​طرابلس​، ​سعد يوسف​، بقيادة فريقه لتفادي شبح الهبوط لمصاف أندية الدرجة الثانية، بعد أن سجّل هدف الفوز الوحيد لفريقه، في الجولة الأخيرة أمام ​الراسينغ​، على ملعب فؤاد شهاب في جونية.

صحيفة "السبورت"الإلكترونية، أجرت مقابلة مع يوسف، الذي يلعب في مركز الظهير الأيمن، حيث وصف الهدف الذي سجله بمرمى الراسينغ بالأهم خلال مسيرته حتّى الآن.

وأضاف لاعب طرابلس :" هو الهدف الأهم والأجمل بالنسبة لي حتّى الآن خلال مسيرتي، هذا الهدف أنقذ فريق مدينتي من الهبوط إلى مصاف أندية الدرجة الثانية، كنا بحاجة في تلك المباراة للفوز فقط لا غير، هو شعور لا يوصف، وقد علمت أيضا أن هذا الهدف سينافس على جائزة الأجمل لهذا الموسم".

وتابع سعد يوسف :" هناك أسباب عدّة أدت إلى دخولنا في معاناة هذا الموسم وجعلتنا أمام خطر الهبوط للدرجة الثانية، أبرزها العامل المادي، فالنادي هذا الموسم عانى من ميزانية ضعيفة، ولا ننسى رحيل بعض اللاعبين المهمّين كأبو بكل المل مثلا، ناهيك عن بعض الأمور الفنية، حيث واجهنا سوء حظ في بعض المباريات وفقدنا نقاط عدّة بسيناريوهات قاسية نوعا ما".

وأكّد يوسف، أن مجيء المدرب إسماعيل قرطام، في المراحل الأخيرة من الموسم، ساهم بشكل كبير في بقاء الفريق، حيث عمل قرطام على بثّ الروح المعنوية والقتالية بين اللاعبين، وجعلهم يؤمنون بأنفسهم، وقد تُرجم ذلك في مباراة الراسينغ الأخيرة.

وعن مواجهة ​العهد​ في ربع نهائي ​كأس لبنان​، قال يوسف :" بالتأكيد ستكون مواجهة صعبة أمام بطل لبنان، لكن نحن نؤمن بأنفسنا، وسنحاول قدر المستطاع تحقيق الفوز، سبق وأن حققنا لقب الكأس وسنسعى إلى تكرار هذا الإنجاز".

وختم يوسف :" طموحي بكل تأكيد هو الإحتراف، لكن حاليًا أركزّ مع فريق طرابلس، وأطمح أيضا لتمثيل المنتخب الوطني في قادم المواعيد"