أوقفت لجنة القيم المستقلة التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" الرئيس السابق للاتحاد البرازيلي ​خوسيه ماريا مارين​ مدى الحياة بسبب تورطه في قضية تقاضي رشوة مالية في الفترة ما بين عامي 2012 و2015.

وينص القرار على منع مارين من المشاركة مدى الحياة في أي أعمال تتعلق بكرة القدم سواء على المستوى المحلي أو الدولي، وتغريمه بمليون فرانك سويسري (880 ألف يورو تقريبا).

وتتعلق القضية المتورط فيها مارين في تلقيه رشى مالية في الفترة ما بين عامي 2012 و2015 مقابل تنازله عن الحقوق التلفزيونية والتسويقية لبعض بطولات اتحادي الكرة لأميركا الجنوبية "كونميبول" وأميركا الشمالية والوسطى والكاريبي "كونكاكاف"، بالإضافة إلى بطولات اتحاد الكرة البرازيلي.