اعتقلت ​الشرطة​ الهولندية 120 مشجعًا لنادي ​يوفنتوس​ الايطالي بسبب حملهم للأسلحة عندما كانوا في طريقهم الى ملعب يوهان كرويف أرينا في امستردام، حيث ستقام مباراة ذهاب ربع نهائي دوري ابطال اوروبا بين فريق اليوفي ونظيره ​اياكس​ الهولندي.

وعثرت الشرطة على سكاكين وعصي ورذاذ الفلفل والات حادة كانت بحوزة احد مشجعي اليوفي.

وفي الأثناء، ذكرت وسائل اعلام ان اشتباكات عنيفة وقعت بين جماهير اياكس والشرطة، ما استدعى الى استقدام قوة من الخيالة وخراطيم المياه والغاز المسيل للدموع.

​​​​وقال وزير الشؤون الداخلية الايطالية ماتيو سالفيني تعليقًا على الحادثة إن أنصار اليوفي شوهدوا يحملون أدوات حادة وتم اعتقالهم في امستردام.

وأضاف سالفيني، نائب رئيس الوزراء الايطالي، قائلا: "تم التعرف على أشخاص يحملون أشياء لم تكن مناسبة تمامًا لرحلة إلى الاستاد".

تابع قائلا: "كرة القدم جميلة كما الرياضة جميلة ولكن فقط بأيدٍ نظيفة ووجه نظيف من دون أن يخلق ذلك مشكلة".