تسيطر الحيرة على المدير الفني لتوتنهام ​ماوريسيو بوتشيتينو​ حيث انه يشعر بسعادة كبيرة لتحقق الفوز على ضيفة ​مانشستر سيتي​ على ملعبه الجديد في ذهاب ربع نهائي ​دوري أبطال أوروبا​ بنتيجة 1-0 بهدف سجل في الدقيقة 78 عبر المهاجم الكوري الجنوبي بتوتنهام سون هيونغ،فيما من الناحية الاخرى الحزن يسيطر عليه ل​اصابة​ مهاجم الفريق هاري كاني في الكاحل في الشط الثاني من المباراة.

وفي حديث صحفي عقب المباراة قال:"المباراة كانت صعبة جدا ولا تصدق والمنافس ما زال مانشستر سيتي ولدينا 90 دقيقة اخرى سنتواجه فيها معه،اشعر بالسعادة لظهور الفريق بطريقة جيدة واداء عالي".

وعن صد ​لوريس​ لركلة الجزاء في بداية المباراة نفذها ​اغويرو​ اضاف:"التصدي لركلة الجزاء اعط الفريق الثقة بالنفس وأعتقد أن هناك إيجابيات أكثر ظهرت بعد الركلة".

وعن اصابة كاين التي عكرت الفرحة لدى الفريق تابع قائلا:"علينا الانتظار لنرى ما ستؤول اليه الفحوصات التي سيخضع لها اللاعب،تبدو الإصابة هي نفسها التي تعرض لها اللاعب مطلع العام الجاري بالكاحل، إنه أمر حزين للغاية ومحبط جدا. سنفتقده، ربما لنهاية الموسم".



وختم قائلا:"هذا يقلقنا كثيرا واتمنى ان لا تكون الاصابة قوية جدا حيث لا وقت كثير للتعافي، لقد التوى كاحله، ولهذا علينا انتظار نتيجة الفحوصات والصور التي سيخضع لها كاين".