الربو​ مرض مزمن يسبب للمصابين به نوبات من السعال وضيق التنفس والانقباض في الصدر.

في الفترة الماضية كان يطلب من مرضى الربو عدم ممارسة الرياضة نظراً إلى المجهود الكبير الذي تتطلبه، وتأثيرها على التنفس، ولكن بحسب الأبحاث العلمية الحديثة فقد اثبت العكس فالرياضة غير مؤذية، بل من الممكن ان تكون عاملا مساهما في تحسين صحة المريض الذي يعاني من الربو شرط الالتزام ببعض النصائح خلال ​ممارسة التمارين الرياضية​.

 من جهة أخرى تساهم الرياضة في تعزيز عمل الجهاز التنفسي ككل، وبالتالي فهي تحسّن الوضع الصحي لمرضى الربو، وتقلل من النوبات التي يصابون بها.

نصائح لمرضى الربو عند ممارسة الرياضة

إستشارة الطبيب:

هو الوحيد الذي يخوله السماح للمريض بالمشاركة في التمارين الرياضية او لا.

إختيار نوع الرياضة المناسبة لحالتهم الصحية:

تساعد عمل القلب والجهاز التنفسي مثل ​السباحة​، الركض، المشي، ركوب الدراجة الهوائية.

ممارسة الرياضة برفقة مدرِّب متخصص:

وحده القادر على تحديد الفترة لممارسة الرياضة في حال ان المريض يعاني من الربو.