كشف ​فجر ابراهيم​ مدرب ​المنتخب السوري​ عن هدف منتخب بلاده من المشاركة في ​بطولة الصداقة الدولية الودية​ بنسختها الثانية التي تستضيفها البصرة وذلك قبل مواجهة ​المنتخب العراقي​ اليوم في مباراة الافتتاح وبمشاركة الاردن .



واشار الى انهم جاؤوا الى العراق ليس من اجل المشاركة فقط بل من اجل تغيير صورة المنتخب السوري بعد الظهور السيئ ب​كأس آسيا 2019​ مطلع العام الجاري حيث خرجوا من الدور الأول بنقطة واحدة ومصالحة جماهيرهم .

واضاف انهم ضموا الكثير من اللاعبين الشباب في صفوف المنتخب الى جانب لاعبي الخبرة وستكون هذه البطولة فرصة لتجربتهم وايضا اعادة شخصية المنتخب السوري متمنيا تحقيق النتائج الايجابية فيها .