ضمن فعاليات اياب الدور الـ16 من منافسات ​الدوري الاوروبي​، تمكن ​نادي اينتراخت فرانكفورت الالماني​ من تحقيق فو ثمين وصعب امام ​انتر ميلان الايطالي​ وبواقع 1-0 على ارضية ملعب الجيوزيبي مياتزا ليحسم الفريق الالماني تأهله الى الدور ربع النهائي مستفيداّ من تعادله سلبياً امام الانتر في موقعة الذهاب وبالتأهل الى الدور المقبل يكون فرانكفورت قد انقذ الكرة الالمانية من الخروج مبكراً من جميع البطولات.

وبدأ الشوط الاول بطريقة قوية من قبل لاعبي اينتراخت فرانكفورت حيث اهدر المهاحم الفرنسي سيباستيان هالر فرصة مميزة في الدقائق الاولى بعد ان ارتطمت تسديدته بالقائم واثمر الضغط الذي فرضه ابناء المدرب هوتر عن هدف التقدم لفرانكفورت عبر المهاجم لوكا يوفيتش في الدقيقة 6، وهذا الهدف منح لاعبو الفريق الالماني اريحية اكبر في اللقاء وسط عجز كبير للاعبي النيراتزوري في الدخول في اجواء اللقاء وواصل لاعبو اينتراخت الضغط بقوة على مرمى الفريق الايطالي والغى حكم اللقاء هدف للمهاجم هالر بداعي التسلل قبل ان يتصدى الحارس سمير هاندانوفيتش ببراعة كبيرة لمحاولة خطرة من فيليب كوستيتش ليحرمه من خطف هدف ثاني لفريقه، وبعدها حاول لاعبو المدرب لوتشيانو سباليتي مسك زمام المباردة من اجل العودة الى اجواء اللقاء ولكن تفوق لاعبي فرانكفورت كان كبيراً لينتهي هذا الشوط بتقدم اينتراخت فرانكفورت وبواقع 1-0.

 

 

 

وفي الشوط الثاني ضغط لاعبو النيراتزوري بقوة من اجل ادارك هدف التعادل وسيطر اصحاب الارض على الكرة مما منحهم وجود اكبر عكس الشوط الاول وبدوره قابله لاعبو اينتراخت بهجمات مرتدة سريعة اربكت دفاع الانتر حيث سنحت لابناء المدرب هوتر بعض المحاولات الخطرة ولكن الحارس هاندانوفيتش تصدى لهم ببراعة كبيرة، وحاول لاعبو الانتر التسديد من بعيد من جراء التنظيم الدفاعي للاعبي فرانكفورت ولكن الحارس كيفين تراب تصدى لهم ببراعة كبيرة وبدوره واصل لاعبو اينتراخت اهدارهم للفرص السهلة امام المرمى لتغيب عنهم الفعالية الهجومية وبعدها بدأ مدربي الفريقين في اجراء التبديلات في صفوفهما وكثّف لاعبو النيراتزوري ضغطهم على مرمى الخصم ولكن التنظيم الدفاعي الجيد للاعبي الفريق الالماني صعّب من مهمة الفريق الايطالي، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة واصل لاعبو الانتر الضغط من اجل ادراك التعادل ليقابله لاعبو فرانكفورت بهجمات مرتدة سريعة وكثّف ابناء المدرب سباليتي ضغطهم ولكن اللمسة الاخيرة غابت عن مهاجمي الفريق وتصدى الحارس هاندانوفيتش لرأسية خطرة من لوكا يوفيتش ليحرمه من هدف محقق لتنتهي المباراة بفوز اينتراخت فرانكفورت وبواقع 1-0.

 

 

وفي باقي المباريات، تمكن نادي ​ارسنال​ الانكليزي من قلب التوقعات رأساً على عقب بعد ان حقق فوزاً كاسحاً امام ​رين الفرنسي​ وبواقع 3-0 ليحسم تأهله الى الدور ربع النهائي وكان الغنرز قد خسر موقعة الذهاب بواقع 3-1 ليعوّض في الاياب ويحسم مجموع المبارتين لصالحه وبواقع 4-3، وبالعودة الى اجواء اللقاء تمكن ارسنال من خطف هدف التقدم في الدقيقة 5 عبر بيار ايمريك اوباماينغ قبل ان يعزز ميتلاند الهدف الثاني لارسنال في الدقيقة 15 واختتم اوباماينغ مسلسل الاهداف في الدقيقة 72.

 

 

 

كما وحسم ​نادي فياريال الاسباني​ تأهله الى الدور ربع النهائي بعد ان حقق فوز جديد امام ​زينيت سان بطرسبرغ​ وبواقع 2-1 بهدفي مورينو في الدقيقة 29 وكارلوس باكا في الدقيقة 47 وكان الغواصات الصفراء قد حسموا موقعة الذهاب لصالحهم وبواقع 3-1 ليحسموا مجموع المبارتين لصالحهم وبواقع 5-2.