تراه يقف تحت الخشبات الثلاث بكل عزيمة ..

فلم تتلقى شباكه اهدافاً لحوالي ست مباريات متتالية ..

اضحى حامي عرين الفريق الجبلي حديث الحاضرين بعد تألقه في مواجهة المنافسين.

مثله الاعلى في حراسة المرمى عشاق الملايين " ​بوفون​ " كما انه من مشجعي فريق السيدة العجوز الايطالي ومنتخب التانغو الارجنتيني ...

هو ​رضوان كساب​ حارس الآخاء الاهلي عاليه الذي اصبح من افضل الحراس في الملاعب اللبنانية بأدائه الذي تطور بطريقة ملحوظة في هذا الموسم .

والجدير بالذكر ان كساب حمى شباك عدة فرق اهمها ​الاصلاح​ برج الشمالي،الصفاء،السلام زغرتا،التضامن صور وصولاً الى النادي الحالي الآخاء الاهلي عاليه.

اجرت مراسلة صحيفة "السبورت" الالكترونية مقابلة خاصة مع كساب للوقوف على اهداف فريقه الجبلي في دوري الاضواء هذا الموسم  حيث قال:" الآخاء ناد عريق يمتلك قاعدة فريق متينة ويتميز بالروح العالية التي تتمتع بكل لاعب يلعب لصفوفه".

واضاف:"طبعاً نطمح للبقاء ضمن اندية النخبة وحصد مركزاً ثالثاً لنمثل لبنان في الخارج".

وتابع:"البطولة هذا الموسم مختلفة والدوري سيشتعل في الجولات الاخيرة فالمستويات والنقاط متقاربة".

واعتبر كساب ان المدرب الافضل في الوسط الكروي هو ​عبد الوهاب ابو الهيل​ حيث قال:"لديه تكتيك مختلف فيجعلك تتكيف وتتوظف مع اسلوبه في الملعب كما انه يعمل بجدية كبيرة الى جانب عامل الثقة الذي يحفز اللاعب اكثر وبالفعل حقق بذلك نتائج جيدة في الدوري".

ومن ناحية احترافه خارجاً فهو كأي لاعب في لبنان يتمنى الاحترا،كما انه يتمنى ان يحصل على فرصته للعب بقميص ​المنتخب اللبناني​ رغم كبر سنه حيث اردف:" يجب ان نعمل بجهد اكبرلتحقيق ما نريد ان كنا نريد الاحتراف فاذا سمحت لي فرصة في الخارج واللعب لصفوف المنتخب فأنا سأقدم افضل ما لدي"

وعن معاناة اللاعب اللبناني وهدفه بعد اعتزال كرة القدم واصل قائلا:"غياب الاحتراف عن الكرة اللبنانية للاسف واطمح أن اصبح مدربا لحراس المرمى بعد تقاعدي من اللعب".

وفي رسالة الى الجماهير الجبلية ختم حديثه بالقول:" مساندتكم لنا ودعمكم اساسي فالروح القتالية والشجاعة الموجودة داخلنا ستزداد ما دمتم بجانبنا في جميع المباريات".