ضمن فعاليات الجولة 28 من منافسات الدوري الانكليزي الممتاز "​البريمرليغ​"، حقق ​نادي ايفرتون​ فوزاً مهماً وثميناً امام ​كادريف سيتي​ وبواقع 3-0 ليعود التوفيز الى سلسلسة الانتصارات وليعزز موقعه في وسط الترتيب ورغم النتيجة الا ان لاعبي كارديف قدموا مباراة كبيرة ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم لتنتهي المباراة بخسارتهم.

وبدأ الشوط الاول بطريقة قوية من الطرفين حيث فرض لاعبو التوفيز سيطرتهم وايقاعهم الهجومي في ظل تفوق لاعبي كارديف في الهجمات المرتدة والتي شكلوا بها خطورة كبيرة على مرمى الحارس جوردان بيكفورد، وتحصّل لاعب كاريدف نثانيال مينديز لاينغ على فرصة مميزة ولكن دفاع ايفرتون تصدى له ببراعة كبيرة وبدروه واصل لاعبو ايفرتون سيطرتهم وانما وجدوا صعوبة كبيرة في اختراق دفاع الخصم في ظل تنظيم دفاعي جيد للاعبي كارديف والذي اهدر لاعبه آرون غونارسون فرصة ذهبية لخطف هدف التقدم بعد تسديدة جانبت القائم وشهدت الدقيقة 41 هدف التقدم لايفرتون عبر غيلفي سيغوردسون بعد تمريرة حاسمة من شايموس كولمان لينتهي هذا الشوط بتقدم ايفرتون وبواقع 1-0.

وبدأ الشوط الثاني بطريقة بطيئة وحذرة من الجانبين وحاول لاعبو كارديف الضغط من اجل اقتناص هدف التعادل ولكن محاولات ابناء المدرب نيل وارنوك باءت بالفشل حيث اهدر كينيث زوهوري فرصة خطرة امام مرمى التوفيز بعد تسديدة ضعيفة بمواجهة الحارس بيكفورد، وفي الدقيقة 66 تمكن سيغوردسون من خطف هدف ثاني لايفرتون بعد تسديدة جميلة عجز حارس كارديف عن التصدي لها، وبعدها حاول المدرب وارنوك اجراء بعض التعديلات في صفوف فريقه من اجل تغيير صورة فريقه ولكن التنظيم الجيد للاعبي التوفيز صعّب من مهمة لاعبي كارديف، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة لم تنجح محالاوت لاعبي كارديف في تقليص الفارق حيث تمكن دفاع ايفرتون في التصدي لهم ببراعة كبيرة وبدوره حاول لاعبو التوفيز تهدئة وتيرة اللعب ليقودوا المباراة الى بر الامان بعد ان سجل كالفرت ليفين الهدف الثالث لايفرتون في الدقيقة 93 لتنتهي المباراة بفوز التوفيز وبواقع 3-0.

في باقي المباريات، حقق ​نادي ليستر سيتي​ فوزاً مهماً امام ​برايتون​ وبواقع 2-1 بقيادة المدرب البديل ستويل ونجح ديمراي غراي من اهداء ليستر هدف التقدم في الدقيقة 10 بعد تمريرة حاسمة من تيليمينز وانتظر جايمي فاردي الشوط الثاني ليضيف هدف آخر لفريقه في الدقيقة 63 بعد تمريرة حاسمة من ماديسون قبل ان يقلص بروبير الفارق لبرايتون في الدقيقة 66 وبهذا الفوز نجح ليستر من كسر سلسلة من الهزائم، فيما حقق ​نادي نيوكاسل يونايتد​ فوزاً مهماً امام ​بيرنلي​ وبواقع 2-0 وسجل اهداف الماكبايس كل من فابيان شار في الدقيقة 24 واضاف سيان لونغ ستاف الهدف الثاني لنيوكاسل في الدقيقة 38 ليحقق ابناء المدرب رافا بينيتيز 3 نقاط ثمينة جداً، وبدوره حقق نادي ​هادرسفيلد​ فوزاً متاخراً امام وولفرهامبتون وبواقع 1-0 ليواصل هادرسفيلد تمركزه في المركز الاخير رغم الفوز.

لمتابعة نتائج المباريات والترتيباضغط هنا