تواجه إدارة ​تشيلسي​ امكانية رحيل العديد من لاعبي الفريق عن النادي هذا الصيف. وقالت صحيفة "ديلي اكسبرس" ان المدرب ​ماوريسيو ساري​ يتعرض لضغوط كبيرة بعد مباراة الفريق التي سحق فيها على يد ​مانشستر سيتي​ 0-6 ومصيره كمدرب يتوقف على النتائج في الاسابيع الثلاثة المقبلة بدءا من مباراة فريقه في بطولة كأس اوروبا مع مالمو.

لكن تشيلسي يواجه مشاكل أعمق. فخمسة لاعبين تنتهي عقودهم هذا الصيف، ومن المقرر أن يغادروا النادي، بمن فيهم ​غاري كاهيل​ و​أوليفييه جيرو​ و​ويلي كاباليرو​ و​روب غرين​ و​ديفيد لويز​، على الرغم من أن الاخير عرضت عليه صفقة.

اما لاعب خط الوسط ​ماتيو كوفاسيتش​ فهو على سبيل الاعارة من ريال مدريد ولكن تشيلسي ليس لديه خيار لشرائه وهو على وشك العودة. كما ان ريال مدريد على استعداد لتقديم عرض آخر لإيدن هازارد في الصيف، ومن المتوقع أن تكون هذه المرة ناجحة.

وتم إقناع النجم الشاب كالوم هدسون أودوي بالبقاء في كانون الثاني، لكن بايرن ميونيخ قال إنه سيُجدد اهتمامه في الصيف وما زال يريد الذهاب.