سلّمت "​أودي إيه جي​" نحو 144,650 سيارة إلى العملاء على مستوى العالم في كانون الثاني، حيث كانت نتائج المبيعات إيجابية في أكبر سوقين بالعالم.

ففي ​الصين​، حققت الشركة أفضل نتيجة لها في تاريخها حين ارتفعت مبيعاتها بنسبة 5.1 في المائة لتصل إلى 64,000 سيارة. أما في السوق الألمانية المحلية، فقد سلّمت شركة السيارات التي يقع مقرها في ​إنغولشتات​ 23,359 سيارة (بزيادة قدرها 1,5%). 

وعلى الرغم من إغلاق الحكومة الأميركية، إلا أن الطلب في ​الولايات المتحدة​ ظل يسير بمعدل قريب من مستوى المبيعات القوي في العام الماضي (بِيعت 14,253 سيارة، بانخفاض نسبته1,8%). 

كما انخفض عدد السيارات التي تم تسليمها في مختلف أنحاء العالم إلى 3 في المائة مقارنة بالعام الماضي بسبب هبوط المبيعات في المنطقة الأوروبية.