كشف مستشار فريق رد بُل ​هلموت ماركو​ عما هي الخطط المستقبلية للفريق الفائز بأربع بطولات فورمولا 1 في مسيرته. ومن المعلوم أن رد بُل ستبدأ بإستعمال محرك الشركة اليابانية ​هوندا​ في 2019 بعد أن قررت الإنفصال عن رينو ومحركاتها. من جهته قال ماركو الى  Auto Motor und Sport: "حتى الآن لم نتخذ قرار نهائي في ما خص مستقبلنا في الفورمولا 1. حاليًا ليس لدينا أي إتفاق مع مالك الفورمولا 1 ونحن نتعامل مع الأمور من منطلق شركة هوندا. في حال هوندا قررت البقاء الى ما بعد 2020 فسنحن سنوفّر لها كل ما تحتاجه لتطوير محركها".