ضمن فعاليات الجولة 19 من منافسات الدوري الاسباني "الليغا"، حسم التعادل الايجابي وبواقع 1-1 المباراة التي جمعت بين ناديا فالنسيا وبلد الوليد في مباراة سيطر عليها لاعبو الخفافيش ولكنهم فشلوا في انهائها بعد ان اهدروا العديد من الفرص وبهذا التعادل يواصل الخفافيش قبوعهم في وسط الترتيب.

وكان الشوط الاول هادئاً وقليل الفرص من الجانبين ونجح لاعبو فالنسيا من فرض سيطرتهم على الكرة وانما قابله لاعبو بلد الوليد بدفاع محكم ومنظم ليحدّوا من خطورة ابناء المدرب مارسلينو، وتحصّل لاعب فالنسيا كارلوس سولير على فرصة مميزة لخطف هدف التقدم ولكن تسديدته القوية مرت بمحاذاة القائم وبعدها هدأت وتيرة اللقاء بشكل كبير وفشل لاعبو بلد الوليد من تهديد مرمى الخفافيش حيث غابت خطورتهم ولم ينجحوا في صناعة اي خطورة تذكر على مرمى الحارس نيتو وبدوره فشل لاعبو فالنسيا من استغلال سيطرتهم لصناعة الخطورة وحاول بعدها لاعبو المدرب مارسلينو التسديد من بعيد في ظل التكتل الدفاعي الكبير للاعبي بلد الوليد وكان للروسي دينيس تشيريشيف تسديدة قوية مرت بمحاذاة القائم الايمن لينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي بين الفريقين.

وفي الشوط الثاني واصل لاعبو فالنسيا ضغطهم الكبير على مرمى الخصم وسط قلة حيلة لاعبي بلد الوليد وشهدت الدقيقة 54 ضربة جزاء للخفافيش بعد خطأ ارتبكه اللاعب فيرناندو كاليرو داخل منطقة الجزاء ولكن مهاجم فالنسيا رودريغو فشل في ترجمتها بنجاح، وبعدها واصل لاعبو فالنسيا ضغطهم المكثف لاختراق التكتل الدفاعي للاعب بلد الوليد وحاول المدرب سيرجيو اجراء تبديلات سريعة في صفوف فريقه لتحسين الاداء الهجومي لفريقه ولكن التفوق الكبير للاعبي فالنسيا صعّب من مهمتهم وفي الدقيقة 71 نجح دانيال باريخو من خطف هدف رائع بعد تمريرة حاسمة من سولير، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة حاول لاعبو بلد الوليد الضغط اكثر وتحصّل روبين الكاراز على ضربة حرة نجح من خلالها من ارسال تسديدة قوية ورائعة سكنت شباك الحارس نيتو في الدقيقة 82 وبعدها فشلت مساعي لاعبي فالنسيا من اجل خطف هدف الفوز في ظل التماسك الدفاعي للاعبي بلد الوليد ولتنتهي المباراة بالتعادل الايجابي وبواقع 1-1.

لمتابعة نتائج المباريات والترتيباضغط هنا

​​​​​