وصف محامو ​كريستيانو رونالدو​ الادعاءات الجديدة المقدمة ضد عميلهم في قضية الاغتصاب بأنها زائفة وتشهيرية.

فقد طلبت شرطة لاس فيغاس من نجم كرة القدم البرتغالي تقديم عينة من الحمض النووي كجزء من تحقيقها في قضية الاغتصاب التي يتهم بها.

واعتبر محامي مهاجم ​يوفنتوس​ بيتر كريستيانسن أن هذا الإجراء هو إجراء عادي.

وقال في بيان: "لقد شدد السيد رونالدو دائماً، كما يفعل اليوم، على أن ما حدث في لاس فيغاس في عام 2009 كان بالتراضي، لذا ليس من المستغرب أن يكون الحمض النووي حاضراً، كما أن الشرطة لن تقدم هذا الطلب المعياري كجزء من التحقيق".

وقالت إدارة شرطة لاس فيغاس إنها قدمت طلبًا رسميًا إلى السلطات الإيطالية، مضيفةً أنها "تتخذ نفس الخطوات في هذه الحالة كما في أي اعتداء جنسي آخر لتسهيل جمع أدلة الحمض النووي".