تحدث المدرب الأسطوري السابق الاسكتلندي أليكس ​فيرغوسون​ الى لاعبي ​فريق مانشستر يونايتد الإنكليزي​ لكرة القدم بطلب من مدربهم الحالي النروجي أولي غونار ​سولسكاير​، وحفزهم مبديا ثقته بقدرتهم على إعادة "هيمنة" النادي، بحسب ما أفادت صحيفة إنكليزية.

ونقلت "​ذا صن​" عن مصدر لم تسمه، أن "السير" الذي أشرف على النادي لنحو 27 عاما زاخرة بالألقاب، تحدث الى اللاعبين بدعوة من سولسكاير الذي دافع عن ألوان الفريق بين 1996 و2007 في إشراف فيرغوسون.

وعين سولسكاير مدربا ليونايتد حتى نهاية الموسم بعد إقالة البرتغالي جوزيه مورينيو في كانون الأول على خلفية أسوأ بداية للفريق في الدوري المحلي منذ 1990. وحقق النروجي تأثيرا إيجابيا فوريا، اذ فاز الفريق بكل مبارياته في إشرافه (أربع في الدوري وواحدة في كأس إنكلترا).

وبدا تعيين سولسكاير بمثابة مسعى من إدارة "​الشياطين الحمر​" لإعادة بعض مفاعيل حقبة فيرغوسون الى صفوفه، اذ ترافق مع عودة ​مايك فيلان​، أبرز مساعدي "السير" لأعوام، الى الجهاز التدريبي الذي تركه منذ ​اعتزال​ الاسكتلندي عام 2013.

وأفادت "ذا صن" أن فيرغوسون قال للاعبين عندما التقاهم في مقر التدريب خلال فترة عيدي الميلاد ورأس السنة،"هذه المجموعة ستعيد يونايتد مهيمنا وناجحا".

وأضاف المصدر "قال إنه يؤمن بهم ويريد منهم أن يستمتعوا بأنفسهم ويقاتلوا من أجل بعضهم البعض"، وأن الفريق "هو في أيدٍ أمينة، وسيصبح أكبر وأفضل في الأعوام المقبلة، وأنهم سيكونون جزءا من هذا النجاح".

وفي حين لم تحدد الصحيفة التاريخ الدقيق لزيارة المدرب السابق البالغ من العمر حاليا 77 عاما، كان سولسكاير قد كشف مطلع الأسبوع الماضي، أنه دعا فيرغوسون لزيارة مقر التدريب في نهاية الأسبوع الذي سبقه.

كما أكد النروجي بعيد توليه مهامه، أنه تواصل مع فيرغوسون قائلا:"كان معلمي... بالطبع تواصلت معه لأنه لا يوجد أفضل منه لإسداء النصائح".

 

 ونقلت "ذا صن" عن مصدرها أن اللاعبين تأثروا بما قاله لهم فيرغوسون، ويرغبون في أن يردوا له جميل الدعم والكلمات الجميلة، وهم مصممون على الفوز بلقب هذا الموسم من أجله ومن أجل أولي غونار سولسكاير.