شهد عرض "​سماك داون​" الذي اقيم فجر اليوم بتوقيت بيروت، حدثاً مهماً تمثل بعودة المصارع المخضرم ​جون سينا​ الى الحلبات بعد غياب غير قصير. وسرعان ما دخل في الاجواء، حيث اصطدم ب​بيكي لينش​ التي اعلنت صراحة رغبتها في ان تكون بديلة عنه في العرض، ولكن دخول ​اندرانده ألماس​ وزلينا فيغا على الخط، اعاد خلط الامور واقيمت مباراة مختلطة بينهم، قام بها الكل بواحبه قبل ان يعلن الحكم فوز سينا ولينش التي رفضت مصافحة زميلها في نهاية المباراة، بعد ان اصطدمت معه كلامياً بشكل حاد .

وشهد العرض مبارة بالغة الاهمية جمعت خمسة من ابرز المصارعين في "سماك داون" وذلك من اجل الحصول على حق تحدي بطل العالم دانيال براين على اللقب ضمن فاعليات "​رويال رامبل​" المقبلة. وتواجد كل من آي جاي ​ستايلز​ و​راي ميستيريو​ ومثطفى علي و​راندي اورتن​ و​ساموا جو​ (بعد ان تغلب خلال العرض على جف هاردي لينضم الى المصارعين الآخرين)، وكانت المباراة بالغة الاثارة والتشويق، وقدم كل من المصارعين الخمسة كل ما لديه من اجل تحقيق الفوز، وبعد سلسلة من المواجهات بينهم، تمكن ستايلز من تثبيت اورتن لكسب بطاقة المنافسة على اللقب.

وشهد العرض ايضاً تغلب ​صونيا ديفيل​ على ناومي واعتداء من ​شينسوكي ناكامورا​ على بطل الولايات المتحدة الكسندر روسيف.