في خضم حلول العام الجديد .. نقف امام تحديات كبيرة في مختلف الميادين .. الرياضة منها والانسانية والاجتماعية .. والامل دائماً ان نسجل اهدافاً تقودنا نحو التطور والتغيير والعيش الكريم .. والشعار دائماً هي الروح الرياضية التي نأمل ان تتجلى على مختلف الصعد في هذا العام وفي كل عام ..

لذلك تطرقت صحيفة "السبورت" الالكترونية لاستطلاع عن امنيات واراء الرياضيين للعام الجديد ..

بدأ ايقونة الكرة اللبنانية ومدرب ​الراسينغ​ ​رضا عنتر​ بمعايدة جميع العاملين في الرياضة اللبنانية متمنياً تطوير الكرة اللبنانية والتحلي بالروح الرياضية والثقافة الكروية التي تجعل التشجيع حضارياَ على المدرجات والاهم الابتعاد عن الطائفية والمشاحنات السياسية التي تؤدي لتراجع المستديرة اللبنانية ..

وعايد مدير ​نادي الصفاء​ ​يوسف بعلبكي​ العائلة الكروية اولاً املاً بأن تكون سنة مليئة بالتمنيات الايجابية التي تحمل خيراً لجميع العاملين في الرياضة اللبنانية.

واحب مدير نادي الاخاء الاهلي عاليه ​محمد الرفاعي​ ان يعايد الصحافيين بداية وجميع العاملين في القطاع الرياضي الكروي من اندية ولاعبين دون استثناء متمنياً ايضاً تحقيق الانجازات لمنتخب لبنان الذي سيقدم صورة جميلة عن لبنان بين جميع الدول الاسيوية " بالرغم من الامكانيات الصعبة الا انني لا يمكنني الا ان استبشر خيراً بالسنة المقبلة، وامل ان تكون سنة مليئة بالبحبوحة والاستقرار الكامل للاندية بعيداً عن الازمات.. وفيما يخص نادي الاخاء الاهلي عاليه اتمنى بأن تكون سنة الالقاب سنة ونستطيع من خلالها حصد اول بطولة ضمن هذه العائلة المترابطة .."

وتمنى امين سر ​النجمة​ ​اسعد سبليني​ احراز نادي النجمة بطولة الدوري كما ان تكون سنة مليئة بالنجاحات لجميع الرياضيين، على امل ان تحمل هذه السنة البشرى والخير للمنتخب الوطني الذي سيرفع راية لبنان بين كبار القارة الاسيوية".

و​غزوان بحر​ مدير نادي التضامن صور تمنى احراز منتخب لبنان لكأس آسيا ، آملاً ان يكون عاماً تكون به العائلة الكروية متماسكة يداً بيد لتطوير الكرة اللبنانية نحو الافضل".

وتمنى لاعب العهد حسين الزين بكلمات اختصر بها معاناة اللاعب اللبناني، فقال :"امنية صعبة ولكن الاهم هو تطوير الكرة اللبنانية نحو الافضل بوجود نظام احتراف يرفع من شأن الكرة اللبنانية".

كما شدد مدير نادي الساحل حسين فاضل على امنيته آملاً بأن تكون سنة الانجازات للكرة اللبنانية وخاصة للمنتخب الوطني معايداً ايضاً اسرة كرة القدم اللبنانية ونادي شباب الساحل من جمهور ولاعبين وادارة، واضاف :"كلنا على ثقة بمنتخبنا فلا يوجد حاجز يمنعنا من تحقيق انجاز لطالما حلم به اللبنانيين".

وكما عودتنا عائلة آل جمال الرياضية ببصمتها في الملاعب اللبنانية، تمنى مدير نادي الاهلي صيدا محي الدين جمال للوسط الكروي سنة مليئة بالنجاحات والتحديات على جميع الاصعدة.

واكد مدافع الانصار حسن بيطار بأنه يستبشر خيراً للعام الجديد راجياً من العاملين في الوسط الكروي تطوير العقلية الكروية اللبنانية كالفرق الاوروبية خارجاً.

وتمنى لاعب التضامن صور ​خضر حلاق​ عاماَ سعيداً مليئاً بالمحبة والفرح والسعادة والأمل بمستقبل افضل للرياضة اللبنانية.

كما تمنى لاعب شباب الغازية علي بيطار من المتتخب اللبناني ان يقدم للكرة اللبنانية وللبنان عيدية بمناسبة رأس السنة الميلادية متوجهاً ايضاً بالمباركة للعائلة الكروية اللبنانية، فقال :"اتمنى ان تكون سنة خير على العاميلن في الوسط الكروي كما على هذه اللعبة من خلال التطور واعطائها الاهتمام والدعم الكامل لها".