عاد فريق ​الافيس​ لسكة الانتصارات بعد غيابه عنها لمدة شهر بعد فوزه على مضيفه ​فريق ريال سوسييداد​ بنتيجة هدف نظيف في اطار مباريات الاسبوع السابع عشر من ​الليغا​.

هدف المباراة الوحيد جاء في الدقيقة 11 عبر الأرجنتيني جوناثان ​كاليري​ بعد تمريرة حاسمة من زميله ​بورخا باستون​، وحاول فريق سوسييداد تعديل النتيجة في عدة محاولات وكانت السيطرة له في المباراة لكن الافيس عرف كيف يدافع وحصد ثلاث نقاط جعلته يبقى في المراكز المنافسة على المقاعد الاوروبية فيما واصل فريق ريال سوسييداد نتائجه المتذبذبة هذا الموسم.