قرر نادي مانشستر يونايتد الانكليزي وضع حد لعلاقته مع المدرب البرتغالي ​جوزيه مورينيو​ بعد فترة وسلسلة من النتائج المهزوزة للفريق وتعيين اللاعب السابق للفريق النروجي اولي غونار ​سولسكاير​ مدربا للفريق خلفا للسبيشيل وان . سولسكاير الذي كان بطلا لنهائي دوري الابطال عام 1999 امام بايرن ميونيخ الالماني وسجل الهدف الثاني والفوز بالبطولة ليس لديه باع طويل في التدريب وقد كانت له فترة غير ناجحة مع فريق كارديف سيتي الويلزي وهبط معهم لكنه قاد مولدي الى المركز الثاني في البطولة النروجية خلف روزنبرغ البطل . ويعتمد الشياطين الحمر على تتلمذ سولسكاير على يد السير الكس ​فيرغسون​ المدرب التاريخي للفريق لكي تكون صدمة تعيينه مدربا صدمة ايجابية للنادي تعيده الى سكة الانتصارات والنتائج الجيدة.

لكن عمل سولسكاير مع المان يونايتد سيكون صعبا للغاية خصوصا ان كل مركز في الفريق يملك مشكلة في طياته ان على الصعيد الفني او حتى الاداري مع الجهاز الفني وسوف نوجز هذه المشاكل وحلولها المفترضة والمناسبة في هذ التقرير.

1 – حراسة المرمى : لا غبار ان الحارس الاسباني ديفيد ​دي خيا​ هو الحارس الاول في نادي مانشستر يونايتد لكنه في هذا الموسم سقط في عدة اختبارات ووقع في عدة اخطاء كلفت فريقه بعض النقاط الهامة لذا من الجيد ان نرى منافسة لدي خيا من قبل الحارس الارجنتيني روميرو الذي قاد الشياطين الحمر الى لقب الدوري الاوروبي الموسم الماضي لذا لا ضرر في ان يلعب سولسكاير ورقة الضغط على دي خيا لاستعادة عافيته وتركيزه ويقود ​اليونايتد​ للفوز من جديد.

2 – خط الدفاع : المشكلة الكبيرة كانت لدى مورينيو في خط الدفاع حيث تراجع مستوى جونز و​سمولينغ​ و​بايلي​ خصوصا واستبعاد المو للارجنتيني روخو وعدم تاقلم المدافع السويدي ليندلوف مع الفريق جعلوا من هذا الخط النقطة الاضعف في اليونايتد هذا الموسم على سولسكاير ان يعيد تركيب هذا الخط وخلق انسجام بين المدافعين الموجودين ومحاولة التعاقد مع مدافع عالمي في سوق الانتقالات الشتوية المقبلة قادر على نقل الفريق من مرحلة الضياع الى الحقيقة الواضحة والجلية . اما ناحية الجانبين فجميل ان نرى صراع فالنسيا مع ​دارميان​ ودالوت مع يونغ من جديد.

3 – خط الوسط : بعد اعتزال ​كاريك​ ومجيء ​ماتيتش​ يملك اليونايتد لاعبين مميزين في خط الوسط من الاسبانيين ​هيريرا​ وماتا الى البلجيكي فيلايني ومن ثم ياتي الفرنسي ​بوغبا​ والبرازيلي فريد . هذا الخط في صياع تام لان بوغبا لم يظهر في مستواه بسبب المشاكل الكبيرة مع مدربه السابق لذا العمل على اعادة الثقة لاغلى لاعبي العالم مهمة ليست بالسهلة على سولسكاير ان يقوم بها لاستعادة نجومية بطل العالم.

4 – الهجوم : من هو مهاجم نادي مان يونايتد الحالي ؟ انه البلجيكي ​لوكاكو​ فقط لا غير . فالفرنسي ​مارسيال​ والانكليزيين لينغارد وراشفورد ليسوا بمهاجمين صريحين بل هم اجنحة لذا ليس لدى النروجي سوى لوكاكو وعليه التفكير بمهاجم جديد يتعاقد معه في سوق الانتقالات الشتوية لتقوية هذا الخط.

اعمال كثيرة يجب على سولسكاير ان يقوم بها وارث صعب تركه مورينيو لكن الحكم على مرحلة النروجي لن يكون محقا بحقه كون النتائج التي سيقدمها الفريق معه بعد مرحلة مورينيو الصعبة في اسوأ امورها ستكون افضل لذا الحكم سيكون في فترة ما بعد هذا الموسم اذا ما بقي مدربا لمان يونايتد.