ضمن فعاليات اياب الدور الـ32 من منافسات ​كأس ملك اسبانيا​ "​كوبا ديل راي​"، حجز نادي ريال ​مدريد​ مقعده في الدور المقبل بأريحية كبيرة بعد ان جدد فوزه امام ​مليلية​ وبواقع 6-1 على ارضية ملعب السانتياغو برنابيو في مباراة كبيرة قدمها ابناء المدرب ​سانتياغو سولاري​ وحسم المرينغي مواجهته مع خصمه وبواقع 10-1 في مجموع اللقاءين.

وبدأ الشوط الاول بضغط كبير من قبل لاعبي ​الريال​ حيث حاول ابناء المدرب سولاري خطف هدف مبكر ولكن الدفاع المنظم من قبل لاعبي الخصم صعّب من مهمة ​الفريق الملكي​ قليلاً بالرغم من الفرص العديدة التي تحصّل عليها اصحاب الارض، وبدوره اعتمد لاعبو مليلية على الهجمات المرتدة ولكن خطورتهم كانت جزئية وبدون اي خطورة تذكر واثمر ضغط لاعبي الريال عن هدف التقدم في الدقيقة 33 عبر ​ماركو اسينسيو​ بعد تمريرة حاسمة من ​داني كارفخال​ وعاد اسينسيو واضاف الهدف الثاني في الدقيقة 35 بعد تمريرة حاسمة من البرازيلي ​فينسيوس جونيور​ واختتم المدافع خافيير ​سانشيز​ اهداف هذا الشوط في الدقيقة 39 بعد تمريرة حاسمة من اسينسيو لينتهي هذا الشوط بتقدم الريال وبواقع 3-0.

 

 

ومع بداية الشوط الثاني نجح لاعب الريال ​ايسكو​ من خطف هدف رابع للفريق الملكي في الدقيقة 47 بعد تمريرة حاسمة من ​داني سيبايوس​ وبعدها واصل لاعبو المرينغي اهدارهم للفرص امام مرمى الخصم وبدوره حاول مدرب مليلية القيام بتبديلات من اجل ادخال ​دماء جديدة​ في الفريق ولكن محاولاتهم كانت محدودة وفي الدقيقة 75 نجح جونيور فينيسيوس من اضافة هدف خامس للفريق الملكي وفي الدقيقة 81 تحصّل مليلية على ضربة جزاء انبرى اليها المغربي ياسين قاسمي ليقلص الفارق في مرمى كيلور نافاس ولكن ردّ ايسكو كان سريعاً بالهدف السادس في الدقيقة 83 لتنتهي المباراة بفوز الريال وبواقع 6-1