واصل ​فريق ليون​ نتائجه المتذبذبة هذا الموسم وتلقى خسارة مريرة على ارضه وبين ​جماهيره​ امام ضيفه رين في اطار مباريات ​الجولة السادسة​ عشر من بطولة دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم.

وسجّل ​حاتم بن عرفة​ وتيوسون سييباتشوي هدفي فريق رين في الدقيقتين 41 و43.

بدوره واصل ​مارسيليا​ نتائجه السلبية ايضا وتلقى خسارة على يد مضيفه نانت بنتيجة 3-2، مارسيليا افتتح التسجيل في الدقيقة 28 عبر مورغان سونسون ليعدّل الأرجنتيني اميليانو سالا النتيجة في الدقيقة 30، واستمر مارسيليا بالضغط حتى سجّل ​فلوريان توفان​ من ركلة جزاء هدف التقدم من جديد للفريق الضيف، وقبل نهاية الشوط الأول بقليل عاد فريق نانت وعدّل النتيجة عبر عبدوللاي توريه، وفي الشوط الثاني سجّل البرازيلي بوشيا هدف الإنتصار لنانت في الدقيقة 63.

وفي مباراة مثيرة فاز  فريق بوردو على ضيفه ​سانت اتيان​ بنتيجة 3-2 ، الضيوف افتتحوا التسجيل في الدقيقة 16 عبر لويس ديوني ليعدّل بوردو النتيجة عبر جيمي برياند في الدقيقة 22 لينتهي الشوط الأول بالتعادل 1-1، وفي الشوط الثاني اعطى الغيني فرانسوا كامانو التقدم لبوردو في الدقيقة عبر ركلة جزاء نفّذها بنجاح داخل الشباك، ليسجّل التونسي وهبي الخزري هدف التعادل لفريقه في الدقيقة 67، وفي الدقيقة 91 اهدى البرازيلي بابلو الفوز لفريقه بوردو بعد تسجيله هدف الإنتصار الثمين.

وحقّق فريق نيم فوزاً متأخراً على مضيفه كون بنتيجة 2-1، وسجّل التركي اوموت بوزوك ولوك لاندري هدفي نيم فيما سجّل الكونغولي برينس اونيانغي هدف فريق كون الوحيد.

فريق ديجون تنفس الصعداء بعد فوزه على ضيفه غانغون 2-1 وسجّل بنجامين جانو والتونسي اسامة الحدادي هدفي ديجون بينما حمل هدف غانغون الوحيد توقيع ماركوس كوكو.

وفي مباراة اخى ضمن نفس الجولة حقّق فريق تولوز فوزاً مهما خارج الديار على مضيفه ريمس بنتيجة هدف نظيف سجّله الغيني ايسياغا سيلا.