أكد مدرب منتخب المانيا يواكيم لوف ان انهيار المانشافت في 2018 لم يكن متوقعًا، لكنه جزء من الرياضة، وإنه يركز حاليًا على ما يحتاجه بطل العالم السابق من أجل النهوض مجددًا.

وتستعد ألمانيا لمواجهة هولندا في مباراتها الأخيرة في دوري الأمم الأوروبية، بعد هبوطها بالفعل للدرجة الأدنى، وستتطلع إلى إنهاء عام كارثي بأداء جيد.

وصرح لوف قائلا :"نريد توديع 2018 بأداء جيد، وأن نظهر للمشجعين أننا على الطريق الصحيح".

وأضاف :"مررنا بعقد كامل من الصعود إلى القمة، وهناك فترات يمكن أن تصل إلى عام لا تسير فيها الأشياء بصورة جيدة، كان أمرًا جديدًا تمامًا بالنسبة لي، الآن وصلنا إلى مرحلة علينا فيها تجديد الأشياء والتحسن والبدء من الصفر، نحن بحاجة لاستخلاص النتائج الصحيحة واتخاذ القرارات المناسبة".