نشر رئيس فريق ​الحكمة​ السابق، ​مارون غالب​ رسالة عاجلة على صفحته الرسمية الخاصة على ​مواقع التواصل الاجتماعي​ مطالباً فيها الادارة الحالية الحذر واتخاذ القرار الصحيح والسريع قبل انهيار النادي.

وجاء في رسالة غالب ما يلي:

"الوقت يمرّ، ما بقي إلا ساعات قليلة، لا المعارضة عم تسمعولها ولا الموالاة راح بتخلّصكم... النادي على شفير الهاوية، إتكالكم على صبر محامي الخصم مرة جديدة، قدامى الحكمة الموجودين، مسؤولين أكثر من غيرهم ومطالبين أكثر من غيرهم بموقف جريء وواعي ومسؤول ... اذا وقع الهيكل راح يوقع على راس الكل. 

اذا ما في حل، والظاهر "لا يوجد"، 

أقترح عباءة الرئيس الفخري، فهو دائماً الملجأ الحصين، أرجوكم!! كفى تردّداً .. هيدي حكمتنا يا جماعة!!"