أعلن نادي لوس أنجلوس ليكرز المشارك في ​دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين​ أن صانع ألعابه راجون روندو سيخضع لعملية جراحية في يده اليمنى الجمعة وسيبتعد عن الملاعب بين ثلاثة وخمسة أسابيع.

وكان روندو (32 عاما) تعرض للإصابة بكسر في يده اليمنى في الشوط الرابع من المباراة التي فاز فيها الليكرز على ​بورتلاند ترايل بلايزرز​ (126-117) الأربعاء عندما ارتمى على الأرض من أجل الكرة

ويعتبر غياب روندو ضربة موجعة للوس أنجلوس ليكرز الذي نجح بقيادة نجمه "الملك" ليبرون جيمس في تحقيق 4 انتصارات متتالية خولته المركز السابع في المنطقة الغربية.

وانضم روندو إلى لوس أنجلوس ليكرز هذا الصيف قادما من ​نيو أورليانز بيليكانز​، وبلغ معدله هذا الموسم 8,5 نقاط و6,5 تمريرات حاسمة في المباراة الواحدة (14 مباراة). ويتبادل دور صانع الألعاب مع الشاب الواعد لونزو بال.

واعترف مدربه لوك والتون قائلا "لا يمكننا تعويض ما يقوم به روندو لهذا الفريق وأهمية وجوده في التشكيلة، لكننا لن نبحث عن أعذار".