نعى مدرب نادي ​الإجتماعي​ ​فادي العمري​ لاعب فريقه ​علي عثمان​، الذي توفي يوم أمس على ملعب طرابلس البلدي، أثناء خوضه التمارين مع زملائه، جراء تعرضه إلى صاعقة رعدية.

ونشر العمري فيديو لعلي يُظهر آخر مرّة لمس بها الكرة في التدريبات قبل حدوث الفاجعة الأليمة.

وقال العمري في منشور مُرفق مع الفيديو :" آخر مرة علي لمس فيها الكرة اليوم بالتمرين، كنت شايف فيه مستقبل حلو ودائما قلو يا علي ما في بي لبنان دفاع شمال انت بعد ٣ سنين بتعمل احسن مدافع شمال بي لبنان. علي حرقة بعيوني،علي صاحب القلب الطيب، الخدوم، علي غصة ما عم اقدر استوعب اللي شافتو عيوني اليوم صاعقة ولا في الخيال ضربت ارض الملعب وانتقت علي، علي مات على جهة الشمال من الملعب،علي كان كتير مبسوط اني مهتم فيه وبحكي معو قبل وبعد التمرين، قدر الله وما شاء فعل، الله يرحمك ويجعل مثواك الجنة ". 

يذكر أن علي هو صاحب الرقم 13 في الفيديو.