أفادت صحيفة ليكيب الفرنسية نقلا عن موقع فوتبول ليكس، المتعلق برواتب اللاعبين في عالم كرة القدم وأمور إقتصادية أخرى، أن ​الإتحاد الأوروبي​ يشعر بالقلق والإزعاج بسبب الفجوة الموجودة بين الأندية الكبيرة والأندية الصغيرة في أوروبا.

وأوضحت الصحيفة أن القلق والإزعاج، هو بسبب وجود فجوة مالية وإقتصادية شاسعة بين تلك الأندية، مما بشأنه أن يؤثر سلبا على مسار كرة القدم في أوروبا.

وأشارت الصحيفة إلى أنه تم عرض هذه المشكلة في شهر أيلول من العام 2017، لتسليط الضوء عليها، ورأى المقترحون أنه من الصعب حدّها بسبب إتساعها موسم بعد موسم.