أعلن مدرب ​ريال مدريد​ ​جولين لوبيتيغي​ خلال مؤتمر صحفي أنه سيقاتل من أجل قلب الأمور. ومع ذلك، اعترف لوبيتيغي بأنه لا يستطيع ضمان ما إذا كان سيتولى تدريب ريال مدريد خلال الكلاسيكو أمام ​برشلونة​ يوم الأحد.

وقال لوبيتيغي: "أنا متحمس، طموح، ولا أستطيع الانتظار للفوز بمباراة الغد، ولعب مباراة رائعة. ما تعلمته عن هذا النادي هو القتال، وهذا هو الحمض النووي لهذا النادي. هذا ما سنفعله، سنقاتل، اللاعبين والطاقم الفني."

وقد كثرت الأخبار حول إقالة ريال مدريد للمدرب لوبيتيغي، بعد خسارة الفريق مبارياته الثلاث الأخيرة، كان آخرها أمام فريق ليفانتي التي انتهت بنتيجة 2-1 لصالح ليفانتي.