منح المدرب السابق لفريق ​ريال مدريد​ زين الدين زيدان الإذن للاعبه ​توني كروس​ كي يلعب بشكل هجومي فيما ​كاسيميرو​ كان لاعب الوسط المسؤول عن الرجوع للدفاع. لكن منذ قدوم المدرب الجديد ​جولين لوبيتيغي​ إنقلبت الأمور فتراجع كروس الى دور دفاعي، وتم سؤاله عما يفضّل فأجاب: "إنه تحدي التنقّل بين المراكز. لقد أظهرنا أنه بإمكاننا القيام بهذا الأمر. دائمًا كنا نمرّ بمراحل هكذا. هذا الوضع لا يقلقني. أنا أحب اللعب في العمق، لكنني لست كاسيميرو".