الالتراس​ هي كلمة لاتينية تعني المتطرفين، وتظهر مجموعات مشجعي الفرق الرياضية بانتمائها وولائها الشديد لأنديتها، وتميل هذه المجموعات إلى استخدام الألعاب النارية وترداد الأغاني والهتافات الحماسية لدعم فرقهم، كما تقوم بعمل دخلات خاصة في المباريات الهامة، ولوحات عملاقة معروفة بـ "تيفو"، في سبيل اضفاء المزيد من الحماس في نفوس الحاضرين واللاعبين.

كانت اول مجموعة التراس قد نشأت عام 1940 في ​البرازيل​، ويدور الحديث اليوم عن تواجد للالتراس في ملاعب ​لبنان​، وقد بدأت بالفعل تشهد الملاعب اللبنانية حضور مشجعين متطرفين في بعض المباريات، وهو مشهد لم تعتاد عليه الملاعب في لبنان، كتلك الرائجة في البرازيل و​أوروبا​ و​افريقيا​.

والتطرف في تشجيع الأندية لا يَصب دائما في مصلحة هذه الأندية، فالتاريخ القديم والقريب دليل على حوادث خطيرة ومميتة تسببت بها بطريقة مباشرة او غير مباشرة، مجموعات الالتراس في الملاعب، وأودت بحياة العشرات من المتفرجين.

صحيفة "السبورت" الالكترونية تطل عليكم اليوم من نافذة جديدة، وتقدم لكم لائحة بأخطر الحوادث التي تسببت بها الالتراس حول العالم.

1-اشتبكت التراس "غرين ايغلز" مع التراس "اهلاوي" في إستاد بورسعيد في مطلع شباط 2012، ما أسفر عن مقتل 72 مشجعا بسبب السقوط من فوق المدرجات والتدافع الشديد، وجاء ذلك بعد المباراة التي فاز فيها فريق المصري على ​فريق الأهلي​ بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد بالدوري المصري.

2-في يوم صيفي عام 2014، كانت ​الكونغو​ الديمقراطية على موعد مع أحداث مؤسفة أسفرت عن مقتل 15 مشجعا، بعد تدخل الشرطة، اثر اشتباكات دموية وقعت بين جماهير أكبر فريقين في الكونغو وهما ​فيتا كلوب​ و​تي بي مازيمبي​.

3-كتبت قصة حزينة في ملاعب ايطاليا عام 2007، وتحديدا في ديربي صقلية بين باليرمو وكاتانيا، بعدما توفي شرطي أثناء تعامله مع الاشتباكات التي وقعت بين روابط الالتراس، بطلق ناري صادر من مسدس بدائي الصنع.

4-في تصفيات أولمبياد طوكيو 1964، قامت التراس المنتخب البيروفي باقتحام الملعب في لقاء بيرو مع الارجنتين، مما دفع الأمن إلى غلق الأبواب وإطلاق الغاز المسيل للدموع، ما تسبب في سقوط 327 قتيلا على الأقل، نتيجة للتدافع.

5-يوم الثالث عشر من آذار 1985، اقتحمت مجموعة من التراس فريق ​ميلوول​ ملعب المباراة مع ​لوتون تاون​ في ربع نهائي كأس الاتحاد الإنكليزي، وحاولت الاعتداء على لاعبي الفريق المنافس، وقاموا بتكسير المدرجات والتجهيزات ومنشآت عمومية خارج الملعب، ما دفع قوات الأمن إلى التدخل. واسفرت الاشتباكات عن إصابة 81 شخصا بينهم 31 رجل أمن.

6-وقعت حادثة غريبة في مدينة ​مانشستر​ التي استضافت نهائي الدوري الاوروبي 2008 بين فريقي غلاسكو رينجرز الاسكتلندي وزينيت بطرسبورغ الروسي، عندما سقطت الشاشة العملاقة التي كان يتابع عبرها آلاف المشجعين من ألتراس فريق غلاسكو، ما أدى إلى حدوث شغب بين الجماهير، والتي أدت إلى إصابة 15 ضابط شرطة و52 من المشجعين.

7-خلال بطولة كاس الأمم الأوروبية عام 2016 في فرنسا، عادت مجموعات الالتراس الى الواجهة من جديد، فضت الشرطة الفرنسية اشتباكات وقعت بين الهوليغانز الانكليزي والروس لأكثر من يومين، واستخدمت فيها المقذوفات النارية. وقد أسفرت الاشتباكات في حينها عن سقوط عدد من الاصابات بينها حالات حرجة.

8-عام 2016 أيضا ولكن في المغرب، سيطرت الاشكالات والاشتباكات على الملاعب، وقد اضطرت السلطات في ذلك الوقت لاتخاذ قرار بحل حركة الألتراس في البلاد، بسبب الاحداث التي وقعت في الرباط والدار البيضاء ومدن اخرى، وخلقت عددا من القتلى والجرحى.

9-نقل 23 شخصا إلى المستشفى وكان بعضهم في حال خطرة، بسبب هجوم مشجعي فريق نيوكاسل على لاعبي ومشجعي فريق نوتنغهام فوريست، عندما كانت النتيجة تشير في بداية الشوط الثاني إلى تقدم نوتنغهام بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، وكان ذلك تحديدا ضمن مباراة بكأس الاتحاد الانكليزي عام 1974.

10-يوم الرابع عشر من تشرين الثاني 2009، تعرض ثلاثة من لاعبي الجزائر لاصابات مختلفة، وذلك قبيل لقاء مصر ضمن تصفيات كأس العالم، بعدما رشقت الجماهير المصرية حافلتهم بالحجارة.

11-قتل ما لا يقل عن ستة مشجعين، في حادث دموي وقع بعد مباراة الترجي التونسي وهارتس أوف الغاني، تسبب به جماهير التراس الفريق الغاني رغم فوز فريقهم خلال دوري أبطال أفريقيا 2000.

12- في نهائي دوري الأبطال عام 1975 بين بايرن ميونيخ وليدز يونايتد، اعتدى الهوليغانز على جماهير البايرن مما دفعالاتحاد الأوروبي إلى إيقاف النادي أوروبيا.

​​​​​​​

13-يوم الثاني من نيسان 2009، اجتاحت الجماهير المصرية ملعب مباراة الزمالك المصري والافريقي التونسي في القاهرة، واعتدوا على لاعبين، وذلك احتجاجا على إلغاء الحكم هدفا أحرزه الزمالك بحجة وجود تسلل.

14- وقعت مجزرة في صفوف المتفرجين في ستاد هيسل في بلجيكا بتاريخ 29 أيار 1985، وذلك قبل خمس دقائق من انطلاق مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا التي جمعت بين ليفربول الإنكليزي ويوفنتوس الإيطالي، بعدما اعترض التراس الفريق الانكليزي عددا من مشجعي الفريق الايطالي، فسقط أحد الجدران فوقهم. ولقي حتفه 39 مشجعا وجرح نحو ستمئة شخص.