يبدو ان اللاعب الويلزي في صفوف ​ريال مدريد​ ​غاريث بايل​ هو اللاعب الاكثر حزنا خلال حفل ​الاتحاد الدولي​ لكرة القدم   الذي أقيم  العاصمة البريطانية لندن حيث انه لم يحصل على أي جائزة وخسر أيضا جائزة بوشكاش  لأفضل هدف هذا العام.

وبحسب التقارير الصحفية فان بايل الذي غاب عن الحفل  كان المرشح الأقوى للحصول علىالجائزة  لكنه خسرها لصالح المصري محمد صلاح نجم فريق ​ليفربول الإنكليزي​ الذي تُوج بالجائزة على هدفه الذي سجله في شباك ​نادي إيفرتون الإنكليزي​ الموسم الماضي،مع لعلم ان بايل احرز هدفا رائعا في نهائي ​دوري أبطال أوروبا لكرة القدم​ في المباراة التي أقيمت في العاصمة الأوكرانية كييف في ايار الماضي.

 

وتفوق صلاح على كل من ​رونالدو​ وبايل، اللذين كانا يتنافسا معه في نفس الجائزة.