تناقلت وسائل التواصل الإجتماعي مقطع فيديو يُظهر لاعب فريق ​ليفربول​ ​محمد صلاح​ وهو يرمي زجاجة الماء بغضب بعد أن سجّل زميله روبرتو فيرمينو هدف الفوز في مرمى فريق ​باريس سان جيرمان​ ضمن منافسات ​دوري الأبطال الأوروبي​. وإنهالت الإنتقادات على المصري وإتهمته أنه غضب كونه تم إخراجه من المباراة وأن فيرمينو من أهدى الفوز لليفربول. 

 

لكن في مقطع فيديو ثاني يبدأ من أول الإحتفالية يُظهر أن صلاح كان سعيد فقد رفع يديه فرحًا وكانت رمية الزجاجة ك"أجل فزنا".