شكر ​لوك شاو​ LUKE SHAW المشجعين على دعمهم بعد إصابة خطيرة في الرأس في ويمبلي.

واستعاد الظهير الأيسر للمنتخب الإنكليزي وعيه بعد تعرضه للضرب من قبل ​داني كارفاخال​ في المباراة التي خسرها أمام إسبانيا في ​دوري الأمم الأوروبية​.

وهرع المسعفون إلى الملعب لإعطاء شاو (23 عاما) الأوكسجين ونقله على نقالة.

وأكد الاتحاد الانجليزي لكرة القدم أن نجم ​مانشستر يونايتد​ "كان يمشي ويتحدث بوعي" بعدما كان يلعب في ملعبه على أرض الملعب لكنه كشف عن أنه سيخضع لفحص أشعة.

وغرد شاو قائلا: "شكرًا لكم على كل الحب والدعم وأنا في أفضل الأيدي. أنا مقاتل لذا سأعود قريبًا!".