اطلقت قافلة الاتحاد اللبناني للميني فوتبول عملها وتخطيطاتها ونشاطها وتنفيذاتها على الارض، وكما اتخذ هذا الاتحاد لنفسه شعار "قولنا والعمل" المستوحى كما عبّر رئيسه ​احمد دنش​ اكثر من مرة من النشيد الوطني اللبناني، شارك المنتخب الوطني في كأس العالم وكانت مسؤولية كبيرة، تمكن فيها الاتحاد الجديد من رفع اسم لبنان بين كبار المنتخبات الدولية، وها هو يربط عمله بطموحات كبيرة، والعمل يسير بهدوء وتأني من اجل تحقيق الافضل دائماً.

وفي حديث خاص اجرته صحيفة "السبورت" الالكترونية مع رئيس اتحاد الميني فوتبول احمد دنش جاء فيه: " كنا قلال صرنا كتار " بهذه العباراة بدا حديث مشددا على ان التحضيرات جميعها تبشر بالخير، مؤكدا ان دوري الدرجة الممتازة فيه 24 نادي، وقد انتهت مرحلة الذهاب لتنطلق مرحلة الإياب والأمور تسير على قدم و ساق".

واضاف:" اللعبة إنتشرت على مساحة الوطن و في جميع المناطق و الضيع ايضاً، اذ انها لعبة رائعة ومميزة و يستمتع بها الجماهير و أطياف المجتمع اللبناني بكل المذاهب والطوائف".

وعن انضمام العديد من اللاعبين الى اتحاد اللعبة تابع بالقول:"هناك عدة لاعبين انتقلوا من فريق يشارك في بطولات العشرة والحارس لينتسب لفريق يلعب ضمن نطاق اتحاد الميني فوتبول حيث ان اللاعبين يرتاحون في هذه اللعبة وينسجمون بها كثيرا، والذين يقطنون في الأرياف ويحبون لعب كرة القدم يحبوا ان يمارسوها ضمن حدود محيطهم ،ولا نتمنى أن يهجر أحد ناديه أو لعبته أو إتحاده".

وفيما يخص المشكلة بين ​الاتحاد اللبناني لكرة القدم​ والاتحاد اللبناني للميني فوتبول التي تتداول في الشارع الكروي واصل بالقول:"ليست لدينا مشاكل مع احد،ونحن احباب مع جميع الناس و نكمل بعضنا لأن كل عامل رياضي هو مساعد ويساهم بنظافة المجتمع من آفة المخدرات".

وحين سئل عن رسمية الاتحاد اللبناني اوضح قائلا:" لدينا إتحاد دولي و حضرنا إجتماع للإتحاد الدولي في أوكرانيا تواجد به 144دولة، نحضر لبطولة كأس العالم في السنة القادمة و شاركنا في كأس العالم السنة الفائتة، لدينا ​بطولة كأس آسيا​ ستنظم في لبنان وهذه بشرى للبنانيين">

 ومن ناحية المواكبة الاعلامية اوضح:" اولاً كان هنالك حظر من أهل السياسة على بعض الإعلاميين،ولكن الآن اضحى قسم منهم في تحرر والبعض الآخر ضمن قيد الإقامة الجبرية فنحن نتمنى الحرية للجميع وبالعامية "ما بدي حدا يسايرني..."

 وختم حديثه متمنياً يأن يمثلوا لبنان خير تمثيل في البطولة التي ستقام في اذار من اجل التأهل من خلالها الى بطولة كأس العالم املا ان يرى الجميع العلم اللبناني مرفرفاً بين الدول في المحافل الدولية وعلى امل ان يكون لبنان على قدر المسؤولية".