شهد الشوط الاول من مباراة ​المانيا​ و​فرنسا​ ، تعرض مدافع منتخب فرنسا ​بنجامين بافارد​ لتدخل عنيف من لاعب ​المنتخب الالماني​ ومدافع ​​تشيلسي​ الانكليزي انطونيو رودريغر  على ملعب أليانز أرينا ، حيث قام اللاعب الالماني بالدوس بقدمه على رقبة لاعب ​شتوتغارت​ بنجامين بافارد ، الذي احتاج الى وقت للوقوف قبل ان يخرج من ارض الملعب للحصول على العلاج  ، بينما ظهرت آثار حذاء روديغر على رقبة بافارد  بشكل واضح .

وكان اللقاء الذي جمع فرنسا والمانيا قد انتهى بالتعادل السلبي .