يشعر المدير الفني ل​منتخب المانيا​ ​يواكيم لوف​ برضى كبير لخروج منتخب بلاده متعدلا سلبيا امام  ​المنتخب الفرنسي​، في المباراة التي جمعتهما بدوري الأمم الأوروبية على الاراضي الالمانية في ملعب اليانز ارينا معقل بايرن ميوينخ.

وفي حديث عقب القاء قال فيه: " المباراة امام المنتخب الفرنسي فيها ظروف خاصة، أعتقد أن ما قدمه الفريق كان جيدا".وأضاف:"لقد نجح اللاعبون في استخلاص الكرات بطريقة ناجحة في مرات عدة، وكدنا أن نهز الشباك مرة أو مرتين ضد بطل العالم"

وتابع:"دفاعنا كان جيدا ومستقر ونجحنا في اغلاق المساحات على فريق الخصم حيث لم ينجح لاعبو المنتخب الفرنسي الذيمن يتميزون بخلق المساحات من الاستفادة من نقطة قوتهم".

وختم:"لقد قدم جميع اللاعبين أقصى ما لديهم ، ولكن من السذاجة الاعتقاد بأن مواجهة فرنسا ستعوض ما حدث في ​مونديال روسيا​ الاخير".