تحدث ديدييه ديشان المدير الفني لمنتخب فرنسا عن أسباب خروج بطل العالم بنتيجة سلبية في مباراته امام  ​منتخب المانيا​ وانتهت المباراة بنتيجة في إطار منافسات دوري أمم أوروبا. 

وفي حديث نشرته صحيفة ​ليكيب الفرنسية​ جاء فيه:"المباراة كانت صعبة،وقد استنفد ​اللاعبون​ طاقتهم، لذا الفريق باكمله لم يكن في افضل مستوى له، كما أنه لم يتوافر لدي الوقت الكافي لتجهيز الفريق للقاء ​ألمانيا​".وأضاف:"منتخب ألمانيا كان حذرا، وأغلق المساحات أمامنا، لقد أضاع الفريقان، عدة فرص، أعلم أن الجميع يطمع في الأفضل، ولكن التعادل مع ألمانيا على ملعبها نتيجة جيدة".

وتابع:"توقعت سيناريو مباراة ألمانيا، وكررت ذلك أكثر من مرة طوال الأسبوع، سيخوض اللاعبون المزيد من المباريات في الفترة القادمة، سواء في الدوريات المحلية أو المسابقات الأوروبية، وستتحسن حالتهم، علينا العمل بجدية، وليس البحث عن أعذار".

وعن أداء الحارس ​ألفونس أريولا​ تابع بالقول:"اشعر بالسعادة لما قدمه من مستوى، فهو ليس غريبا عن المنتخب، ويؤدي بشكل جيد مع ​سان جيرمان​، وهو على علم انني اثق به جيدا وفي قدراته، رغم أنه ما زال الحارس الثالث حتى الآن، لقد استغل الفرصة، وتعامل بهدوئه المعتاد".

وفي نهاية الحديث تحدث عن التغييرات الممكنة في صفوف المنتخب امام ​هولندا​ حيث قال:"التغيير في التشكيلة الأساسية أمام هولندا وارد،لأنه أمام جماهيرنا، أكون قادرًا على فعل أي شيء وتغيير من لاعب إلى أربعة في التشكيلة الأساسية، قراري سيتوقف على الحالة البدنية للاعبين تفاديا لأي مخاطر".