ضمن منافسات الجولة الثالثة من ​الدوري الايطالي لكرة القدم​ ، حقق نادي ​يوفنتوس​ فوزاً صعباً في المباراة التي جمعته أمام نظيره ​بارما​ على ملعب اينيو تارديني معقل الاخير ، وانتهت هذه المواجهة بنتيجة 2 – 1 .

وكان فريق السيدة العجوز يسعى للحفاظ على نغمة الانتصارات التي حققها في هذه البطولة خلال الجولتين السابقيتن ، أملاً ان يعزز رصيده في مركز الصدارة والسعي نحو الحفاظ على لقبه ، بينما كان فريق بارما يريد احراز فوزه الاول في هذه البطولة للموسم الحالي بعد تعادله امام بارما وخسارته امام سبال .

وبالعودة الى المباراة ، دخل ابناء المدرب ​ماسيميليانو اليغري​ بقوة حيث خطفوا هدفا مبكرا احرزه النجم ماريو ​ماندزوكيتش​ في الدقيقة الثانية، وبدوره تمركز لاعبو فريق بارما في مناطقهم الدفاعية حيث لجأ المدرب روبيرتو دافيرزا الى اغلاق منطقة الجزاء بإحكام عبر اشراف اكبر عدد من لاعبي الوسط لايقاف خطورة فريق السيدة العجوز، وكان لهم فرصة خطرة تمكن من خلالها اللاعب كواسي جيرفينيو من احراز هدف التعادل في الدقيقة 32 وذلك بعد ان تلقى تمريرة حاسمة من زميله روبيرتو انغسلي لينتهي الشوط الاول بالتعادل الايجابي .

وفي الشوط الثاني، واصل لاعبو يوفنتوس ضغطهم المستمر على مرمى اصحاب الارض لحين تمكن النجم بلايز ماتويدي من احراز هدف التقدم في الدقيقة 57 بعد ان تلقى تمريرة حاسمة من زميله الكرواتي ماندزوكيتش لتسكن شباك الحارس ​لويجي سيبي​ بنجاح، وكان لكلا الفريقين فرص خطرة شهدت تألق ملفت لحراس المرمى، وفي الدقائق الـ 15 الاخيرة كثف لاعبو اليوفي هجماتهم بهدف احراز الهدف الثالث وكان لكريستيانو ​رونالدو​ و​سامي خضيرة​ عدة فرص لكنها باءت بالفشل ولتنتهي المباراة بنتيجة 2 – 1 .

لمتابعة نتائج المباريات وترتيب الفرقاضغط هنا.