ضمن فعاليات الجولة الثالثة من منافسات الدوري الانكليزي الممتاز " ​البريمرليغ​ " ، تمكن نادي ​توتنهام​ هوستبيرز من خطف فوز مهم خارج قواعده في الاولد ترافورد امام العملاق ​مانشستر يونايتد​ وبواقع 3-0 في مباراة غريبة حيث سيطر لاعبو ​اليونايتد​ على مجريات الشوط الاول بالطول والعرض ولكنه فشل في استغلال الفرص التي سنحت له ليعاقبه لاعبو السبيرز مع بداية الشوط الثاني بهدفين قاتلين غيّرا من مجريات اللقاء لصالح السبيرز ولم ينجح ابناء المدرب ​مورينيو​ في القيام بأي ردة فعل تذكر ليتلقى ​الشياطين الحمر​ خسارتهم الثانية في هذا الموسم الجديد.

وفي الشوط الاول فرض لاعبو اليونايتد سيطرتهم المطلقة على مجرياته وسط اداء تكتيكي ودفاعي من قبل لاعبي توتنهام وهدد البرازيلي فريد مرمى السبيرز بتسديدة جميلة مرت بمحاذاة القائم، وكان لاعبو الشياطين الحمر الاكثر حضوراً في ارضية الملعب في ظل غياب فعالية لاعبي السبيرز وتحصّل روميلو ​لوكاكو​ على فرصة خطرة بعد هفوة دفاعية من المدافع داني روز ولكن تسديدة البلجيكي مرت بمحاذاة المرمى الخالي، وقدم ابناء المدرب جويه مورينيو اداء رائع حيث نجحوا من فرض ايقاعهم الهجومي على خصمهم وكان لوكاكو مصدر الخطورة الابرز حيث نجح في امداد زملائه بالعديد من الكرات حيث فشل دفاع السبيرز في احتوائه، وواصل اصحاب الارض غزوهم لمناطق الخصم وتسبب فريد بمصاعب كبيرة لدفاع توتنهام حيث كانت له تسديدة قوية مرت بمحاذاة القائم، وبدوره تحصّل بول بوغبا على تسديدة رائعة انقذها الحارس ​هوغو لوريس​ ببراعة كبيرة ليحرم اليونايتد من هدف محقق وبعدها اهدر ​نيمانيا ماتيتش​ فرصة ذهبية امام المرمى بعد عرضية جميلة من ​انطونيو فالنسيا​ ولم يظهر لاعبو المدرب بوكتينيو بالاداء المتوقع منهم مع بعض المحاولات الطفيفة والخجولة لينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي بين الجانبين.

 

 

ومع بداية الشوط الثاني هدد ​هاري كاين​ مرمى ​دي خيا​ بتسديدة قوية تصدى لها الحارس الاسباني ببراعة كبيرة وبعدها اهدر ​ديلي آلي​ فرصة اخرى بعد تسديدة تصدى لها المدافع سمالينغ ليمنحهم ركلة ركنية ومنها تمكن هاري كاين من خطف هدف التقدم للسبيرز في الدقيقة 50 بعد عرضية جميلة من ​كيران تريبييه​، وفي الدقيقة 52 نجح لوكاس مورا من خطف هدف ثانٍ لتوتنهام بعد عرضية رائعة من ​كريستيان اريكسون​ وهفوة دفاعية اخرى من الشياطين الحمر، وبعدها اجرى المدرب مورينيو تبديلاته الثلاث حيث ادخل ​الكسيس سانشيز​ مكان ​اندير هيريرا​ والمدافع فكتور ​ليندلوف​ مكان ​فيل جونز​ و​مروان فيلايني​ مكان نيمانيا ماتيتش، وبعدها سيطر لاعبو الشياطين الحمر على مجريات اللقاء وسط تراجع لاعبي السبيرز الى الوراء للدفاع عن تقدمهم ونشطت مرتدات لاعبي توتنهام وتصدى الحارس دي خيا لانفرادية خطرة من ديلي آلي وسط سخط كبير من المدرب البرتغالي مورينيو وتمكن دفاع السبيرز من احباط محاولات الشياطين الحمر وكانت جماهير الاولد ترافورد صامتة بشكل كبير تتحسّر على وضع فريقها في الموسم الجديد

 

 

وفي الدقائق الـ15 الاخيرة تحصّل ​جيسي لينغارد​ على فرصة خطرة انقذها مدافعي السبيرز في اللحظة الاخيرة ليحرموه من هدف محقق وفي الدقيقة 85 تمكن لوكاس مورا من خطف هدف ثالث لتوتنهام بعد مراوغة جميلة للمدافع سمالينغ لتنتهي المباراة بفوز توتنهام وبواقع 3-0.

لمتابعة نتائج المباريات والترتيباضغط هنا.