تقدم وزير الشباب والرياضة في حكومة تصريف الاعمال ​محمد فنيش​ بالتهنة من البعثة اللبنانية المشاركة في الالعاب الآسيوية الثامنة عشرة التي تستضيفها مدينة ​جاكرتا​ الاندونسية

مثنيا على اداء البطلين ​راي باسيل​ والان موسى لاحرزهما المدالية الذهبية في مسابقة ​الرماية​ للفرق رافعين علم الوطن وعزف نشيده في اكبر تجمع رياضي آسيوي مشرفين بلدهم.

كما تقدم فنيش بالتهنئة من الابطال والبطلات الذين احرزوا ميداليات وهم: دومينيك ابي نادر الميدالية الفضية لوزن 86 كيلوغراما في ​المصارعة الحرة​، و​ليتيسيا عون​ الميدالية البرونزية لوزن دون 53 كيلوغراما في ​التايكواندو​، وراي باسيل الميدالية البرونزية لرماية الاطباق.

وتمنى الوزير فنيش، الذي كان اجرى اليوم اتصالا هاتفيا بافراد البعثة في جاكرتا وهنأهم على النتائج التي حققوها، وتمنى احراز المزيد من الميداليات وتحقيق المزيد من النتائج الجيدة للرياضة اللبنانية في هذه الالعاب الآسيوية، مؤكدا ان ايمان الوزارة بهؤلاء الابطال لم يذهب سدى، ومثنيا على اتحاداتهم واللجنة التنفيذية للجنة الاولمبية اللبنانية.

وتوجه الوزير فنيش بالتهنئة الى اللبنانيين بهذا الانجاز الرياضي الكبير، كما هنأ اللبنانيين بعيد الاضحى المبارك متمنيا ان يحمل الخير والبركة للبنان وشعبه.