ضمن فعاليات الجولة الاولى من منافسات الدوري الايطالي " ​الكالتشيو​ "، حقق نادي ​اليوفنتوس​ فوزاً مثيراً امام ​كييفو فيرونا​ وبواقع 3-2 في اول مباراة رسمية شارك بها الدون ​كريستيانو رونالدو​ مع فريقه الجديد وكانت المباراة رائعة بكل المقاييس وقدم كييفو فيرونا وحارسه سورنتينو اداءاً جباراً ولكن اصرار ​اليوفي​ على خطف نقاط المباراة الثلاث كان كبيراً جداً ليحقق انتصاره الاول في حملة الدفاع عن لقبه.

وفي الشوط الاول فرض لاعبو اليوفنتوس سيطرتهم الكبيرة على مجرياته وبدأ ​البيانكونيري​ بهدف السبق في الدقيقة 3 عبر ​سامي خضيرة​ بعد متابعة جميلة لتسديدة ​جورجيو كيليني​ وهذا الهدف اعطى اصحاب الارض اريحية كبيرة حيث واصلوا ضغطهم على مرمى الحارس ستيفانو سورنتينو، وبعدها تحصّل مدافع اليوفنتوس جواو مونسيلو على فرصة مهمة لخطف هدف ثانٍ بعد تمريرة رائعة من ​دوغلاس كوستا​ ولكن الاخير اضاعها برعونة امام المرمى الخالي، وبعدها تحصّل الدون كريستيانو رونالدو على فرصة بارزة ولكن تسديدة البرتغالي مرت بمحاذاة القائم، وكان ابناء المدرب ​ماسيمليانو اليغري​ حاضرين ذهنياً بشكل كبير في اللقاء حيث تحصّل لاعبو ​السيدة العجوز​ على العديد من الفرص الخطرة ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم وواصل الحارس سورنتينو تألقه حيث تصدى لتسديدة رائعة من دوغلاس كوستا ليحرمه من هدث ثانٍ محقق، وبعكس مجريات اللعب تمكن ماروز ستيبنسكي من معادلة النتيحة لكييفو فيرونا في الدقيقة 38 برأسية جميلة بعد تمريرة حاسمة من ايمانويل جياكريني وبعدها هدأت وتيرة المباراة بشكل كبير من الجانبين لينتهي هذا الشوط بالتعادل الايجابي وبواقع 1-1 بين الفريقين.

 

 

وبدأ الشوط الثاني بضغط كبير من قبل لاعبي اليوفي وسدد الدون كريستيانو رونالدو تسديدة قوية تصدى لها الحارس سورنتينو ببراعة كبيرة، وقدم لاعبو الكناري اداء قوي حيث نجحوا في مقارعة لاعبي السيدة العجوز وفي الدقيقة 54 تسبب المدافع كونسيلو بضربة جزاء بعد خطأ ارتكبه على جياكريني وانبرى الاخير لضربة الجزاء ونجح في ترجمتها بنجاح في الدقيقة 56 ليمنح كييفو فيرونا التقدم، وبعدها تحصّل بيرناديرسكي على تسديدة خطرة مرت بمحاذاة قائم كييفو فيورنا وكان للدون رونالدو رأسية قوية انقذها الحارس سورنتينو ببراعة كبيرة، وبعدها ادخل المدرب اليغري مهاجمه الكرواتي ​ماريو ماندزوكيتش​ مكان دوغلاس كوستا وفور دخوله كاد مانجزوكيتش ان يخطف هدف التعادل برأسية قوية مرت فوق العارضة ولم تهدأ وتيرة ضغط لاعبي البيانكونيري وكان لرونالدو تسديدة رائعة تصدى لها الحارس سورنتينو بطريقة خرافية ليحرم الدون من هدف التعادل، وبعدها تصدى دفاع كييفو لانفرادية خطرة لكريستيانو رونالدو ليحرم البرتغالي من هدف التعادل وتحصّل ماندزوكيتش على رأسية خطرة مرت بمحاذاة قائم مرمى كييفو وسط اكتساح كبير لسيدة العجوز لمناطق فريق الكناري، وفي الدقيقة 75 تمكن المدافع ليوناردو بونوتشي من معادلة النتيجة برأسية جميلة على اثر تمريرة حاسمة من بيرنادريسكي وهذا الهدف اشعل اللقاء بشكل كبير وكان لرونالدو ضربة حرة قوية انقذها المتألق سورنتينو بطريقة رائعة وفور دخوله كاد لاعب اليوفي ايمري كان ان يخطف هدف الفوز برأسية جميول ولكن الحارس سورنتينو واصل تألقه في اللقاء بتصدي رائع وفي الدقيقة 87 سجل ماندزوكيتش هدف لليوفي ولكن حكم اللقاء الغاه بعد مراجعة ​تقنية الفيديو​ بداعي الخطأ من رونالدو على الحارس سورنتينو وفي الدقيقة 91 تمكن بيرناديرسكي من خطف هدف الفوز للسيدة في العجوز بعد عمل كبير من ​اليكس ساندرو​ لتنتهي المباراة بفوز اليوفنتوس وبواقع 3-2.

 

ولمتابعة جميع نتائج المباريات والترتيب اضغط هنا .