أكد مدرب ​منتخب كرواتيا​ ​زلاتكو داليتش​ أنه يجد صعوبة بالغة في نسيان الخسارة التي مني بها فريقه من ​منتخب فرنسا​ في نهائي كأس العالم 2018 .

وفي حديث له ، قال زلاتكو :"إنني حزين جداً وسأظل حزيناً مدى الحياة، إذ أنه من الظلم ألا تصبح كرواتيا بطلة العالم، كان ينبغي أن نكون نحن الأبطال وليس فرنسا، لأننا كنا الأفضل ولكن التوفيق لم يحالف لاعبينا ولم يشأ الحظ أن نفوز بالمباراة".

وأضاف :"منتخب فرنسا كان محظوظاً، والألم الذي أشعر به بسبب هذه الهزيمة لن يمحى من ذاكرتي أبداً".