قدم الحكم الرئيسي المصري جهاد غريشة ومساعديه اداء تحكيميا جيدا نوعا ما  في المباراة التي جمعت منتخبي بنما و انكلترا ضمن بطولة كأس العالم حيث ان مجمل القرارت التي اتخذها كانت صحيحة بنسبة كبيرة.

 

في الدقيقة 20 احتسب الحكم الرئيسي ركلة جزاء لصالح ​منتخب انكلترا​ بعدما قام اسكوبار لاعب ​منتخب بنما​ باعاقة ​لينغارد​ لاعب انكلترا داخل المربع ولكن كان على حكم اللقاء احتساب تسلل على اللاعب الذي كان متسللا بجزء من جسمه لحظة انطلاق الكرة وكان من المفترض على الحكم المساعد التمركز على نفس خط آخر ثاني مدافع والجمع بين لحظة انطلاق الكرة وموقع المهاجم.

في الدقيقة 23 بعدما قام كاين بتنفيذ ركلة الجزاء وتسجيل الهدف اعترض لاعبو  بنما وطالبوا باعادة تنفيذ ركلة الجزاء بحجة أنّ لاعبي الفريق الانكليزي دخلوا الى المربع قبل تنفيذ الركلة لكن دخول لاعبي بنما في نفس الوقت جعل الحكم يحتسب الهدف وقراره صحيحا فلو دخل لاعبو المنتخب الانكليزي وحدهم دون لاعبي منتخب بنما لتوجب عليه الغاء الهدف واعادة تنفيذ الركلة.

في الدقيقة 44 احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح منتخب انكلترا بعدما قام لاعب منتخب بنما باسقاط المهاجم كاين لاعب منتخب انكلترا على الارض وقرار الحكم صارم وصحيح.

في الدقيقة 61 احتسب الحكم الرئيسي هدفا لصالح منتخب انكلترا وقراره صحيحا ولا وجود لتسلل لان كاين كان على نفس خط آخر ثاني مدافع عندما استفاد من الكرة وسجل الهدف.