سحق رجال ​غاريث ساوثغيت​ ​منتخب بنما​ بنتيجة 6-1 قبل أن يتمتعوا بإجازة عائلية.

صفق المشجعون للاعبي انكلترا في كأس العالم في نهاية انتصارهم التاريخي على بنما بنتيجة 6-1 وركض اللاعبون مباشرة الى أحضان أحبائهم.

واراد ​جون ستونز​، 24 سنة، مسجل هدفين في اللقاء، مشاركة اللحظة مع شريكته ميلي سافاج، حبيبته الطفولية التي يواعدها منذ أن كان عمره 12 عاماً، ومع عائلته.

أما ​جيمي فاردي​ (31 عاما) الذي شارك في نهائيات كأس العالم لأول مرة، فقد عانق زوجته ريبكا وسط مشاهد من الابتهاج على مقاعد ​المنتخب الإنكليزي​.

وقال المدير غاريث ساوثغيت مازحا انه لن يتمكن من القفز في الهواء كما فعل في الفوز الأخير على تونس.

اما مشجعو المنتخب فقد احتفلوا في المدرجات كلما سجل فريقهم هدفا في أكبر فوز في كأس العالم على الإطلاق.