يصر ​إيفان راكيتيتش​ على أن ​كأس العالم​ لن يحدد ميراث زميله في ​برشلونة​ ​ليو ميسي​.

واعتبر أن "كأس العالم لن تغير ما يعنيه ليو ميسي لكرة القدم"، فسيبقى ميسي أفضل لاعب في العالم، بغض النظر عما إذا فاز بكأس العالم مع ​الأرجنتين​ أم لا.

هذا هو رأي راكيتيتش الذي سيواجه مع ​منتخب كرواتيا​ ميسي وشركاه في نهائيات كأس العالم المقبلة.

وحقق اللاعب البالغ من العمر 30 عاماً نجاحاً مذهلاً على مستوى النادي مع عمالقة كتالونيا، لكن أكبر جائزة في تاريخ كرة القدم استعصت عليه حتى الآن.

ورفض راكيتيتش الفكرة بأن الفشل في الفوز بكأس العالم سيشوه سمعة الارجنتيني، مصرا على أنه لا ينبغي أن يكون له أي أثر على إرثه.

وأضاف: "بالتأكيد يستحق الفوز بها، لكن لا يمكنك وضع ميسي تحت الضغط من خلال القول بأنه يجب عليه الفوز بكأس العالم فقط".