" الليلة الأطول في حياة بوفون"، كهذا وصفت شبكة سبورت ميديا سيت الليلة التي سيقديها اليوم أسطورة حراسة المرمى الإيطالية ​جيانلويجي بوفون​، الذي سيٌعقد يوم غدٍ الخميس مؤتمرًا صحافيًا في مقر نادي ​يوفنتوس​، من المفترض وبنسبة كبيرة، أن يعلن خلاله إعتزال كرة القدم نهائيًا، وبنسبة أقل الإستمرار في اللعب.

مستقبل بوفون، صاحب الـ40 عاماً، يبدو غامضاً إلى حد اللحظة، فبحسب الشبكة، تلقى حارس البيانكونيرو وبطل العالم عام 2006 عدّة عروض من أميركا الجنوبية والصين وحتّى من أوروبا، وهو في صدد إتخاذ قرار نهائي قبل المؤتمر الصحافي، إما بإعتزال كرة القدم، أو الرحيل عن يوفنتوس لفريق آخر وقبول إحدى العروض المقدّمة، ولهذا السبب، وصفت الشبكة ليلة بوفون بالأطول في حياته، لأنه سيفكر كثيرًا بالقرار الذي سيتخذه.