اشارت صحيفة الدايلي مايل البريطانية الى ان لاعب نادي ​مانشستر سيتي​ الاسباني دافيد ​سيلفا​ تنفس الصعداء اخيراً بعد اخراج ابنه ماثيو من المستشفى ، حيث كان ماثيو قد قضى الاشهر الستة الماضية في المستشفى ، وهو الذي كان قد ولد قبل اوانه . وكان ماثيو الذي احتاج لعناية على مدار الساعة قد حصل على الاذن للخروج من المستشفى والذهاب الى المنزل لاول مرة في حياته التي تبلغ 6 اشهر فقط . في وقت علق سيلفا عبر حسابه على ​انستغرام​ : " واخيراً نذهب الى المنزل ، سنكون ممتنين للابد " ، حيث شكر بعدها الكادر الطبي الذي اهتم لابنه على مدى الاشهر السابقة .