اعلن الاتحاد الانكليزي ان نهائي ​كاس الاتحاد​ بين ​تشيلسي​ و​مانشستر يونايتد​ سيجرى نهار السبت الواقع فيه 19 ايار المقبل وسيكون اللقاء بقيادة حكم معضلة ​البرنابيو​ بين ​ريال مدريد​ و​يوفنتوس​ ​مايكل اوليفر​ .

وكان اوليفر تصدر الصحف العالمية بعدما منح ريال مدريد ضربة جزاء في الوقت الضائع من لقاء البرنابيو ليسجل رونالدو ويتاهل الميرنغي . ولم يكتف اوليفر بذلك لكنه طرد الحارس الايطالي الاسطوري ​جيانلويجي بوفون​ بعد احتجاجه العنيف لكن افضل حكم انكليزي موجود حاليا تلقى العديد من التشجيع بعد نهاية المواجهة .

وعلق اوليفر على هذه التسمية وقال : اشكر الاتحاد انه وضع ثقته في من جديد . لقد كانت فترة صعبة علي وبالتاكيد هذه دفعة معنوية كبيرة بالنسبة لي .