تحدث جناح نادي ​باشاك شهير​ التركي ، اللاعب الدولي ​أردا توران​ عقب صافرات الاستهجان التي صاحبت دخوله الى ارض  ملعب علي سامي ين الخاص بنادي ​غالطة سراي​ التركي ،في اللقاء الذي خسر فريقه فيه بهدفين نظيفين وابتعد عن الصدارة بفارق نقطة وحيدة عن المتصدر .

وقال توران عبر حسابه الشخصي الرسمي على موقع ​التواصل الاجتماعي​ :" نحن قدمنا التهنئة لغالطة سراي على الفوز، و انا أعيش من أجل الله وليس من أجل الناس ، وبطبع شعرت ببعض المشاعر عند دخولي لهذا الملعب ولكن اعتدت على الصحيات والصافرات من الجماهير ، و الان أنا انظر إلى طريقي ، بينما البعض الآخر يتابع في غير طريق ".